05 أكتوبر 2012

خريف..

16 تعليق


لم يكن حبنا كافيا ليبعد ليل الشتاء الطويل، ولم أكن امرأة ولدت من ضلعك لتلبسها ثوب العروس وتأخذها برفق إلى منتهى الحالمين.. ماذا كنا نصنع بغدنا غير تكسير الوقت قبل أن تفكر النجمات في اغتيالنا..
هل تضيق الأرض ويتسع صدري في هذا الزحام لقيلولة ننام فيها معا بلا ألم وسط خيال أوضح من واقع في بلد الغرباء..؟

هنالك صمت فسيح، وزرقة في الأفق وطقوس حب على بعد فرسخين منا، مساء يصاب بسوء وأعمدة تتكسر على عتبات الجسور، حمائم هنا وهناك لا سعيدة ولا حزينة، وقهوة تصهل عند باب الشفتين، قصاصات مقتبسة من أساطير الهوى يلقي بها غيم بعيد، كانت تسمى حبا فيما مضى، وصرت حين أفتحها أخاف النوم..

انتظرنا، ولم نعرف أننا ذاهبان في فحم الليل إلى مكان يكنى العاطفة، ترشدنا في طريق التيه ثقوب لا تحمل علامة، مبطنة بأريج الورد ورذاذ الليمون واشتقاقات الألوان، تقودنا ولا تكترث، مثلي ومثلك، بترتيب فوضى الحواس السائرة في اتجاهات معاكسة..

خريف باريس ههنا، عائد ليمارس غوايته على أوراق البلاتان الكبيرة، ويعري بسخاء الأشجار التي تنزع لباسها أمام قطرات تهتز لها صلابة الأرض، وما بين هذه الإيقاعات السرية، وزهر اللوز الذي ينبت بين النهدين، كان الضوء يتسلل إلى مدينة الفتنة كرائحة العطور الباريسية الفاضحة في أمسيات الحب، وكنت أنت، تسرع الخطى مخافة أن يصيبك مرض الحنين، تبتعد، أبعد من حلمي، لا تقوى على الرجوع لشيء، ثم تجلس كأمير جميل سيعتلي العرش، ولا يعرف كيف يبدأ ولا إلى أين ينتهي ...

16 تعليق

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا آمال
وسارعت الخطى أنا بين حروفك وإبداعك
فهنا أقرأ وأتذوق جمال وأدب "
؛؛
؛
مبهرة كعادتك
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
Reemaas

محمد أبو عز الدين يقول...

اهلا بك اختي امال
انتشي كثيرا بقراءة ابداعاتك المتميزة ...
اسلوب سلس و احساس رهيف ..ارجو ان يبتعد عنهما الخريف الى الأبد
زاد من من روعتهما ان يصدرا عن عربية مغتربة ...و ما أدراك ما إغراءات الاغتراب
تحياتي

كريمة سندي يقول...

عمري كالخريف يجمع بين كل ألوانه .. الأخضر والبرتقالي والبني والأسود أبدعتي

ليلى الصباحى.. lolocat يقول...

لم يكن حبنا كافيا ليبعد ليل الشتاء الطويل، ولم أكن امرأة ولدت من ضلعك لتلبسها ثوب العروس وتأخذها برفق إلى منتهى الحالمين.. ماذا كنا نصنع بغدنا غير تكسير الوقت

الحبيبة الراقية امال : ارجو من الله تعالى ان تكون مجرد خاطرة عابرة وان تكونى باسعد حال
كلماتك جعلت القشعريرة تسرى ببدنى واثارت شجون خاصة ( جدا ) ولمست جرح قديم

لك غاليتى كل خير وسعادة وهناء
ودمت متربعة على عرش الرقى والرقة

أبو حسام الدين يقول...

صدقا هناك حرف تداعب ملكة القارئ، يتوه مع الخيال كأنه سابح في بحر المعاني والمجاز.
"وقهوة تصهل عند باب الشفتين"
لا عدمنا حرفك يا أمال.

Al Naif يقول...

كلما أمضي بين سطورك تتهادى عبارات الوصف من قاع قلبي إلى فوهة عيني يحاول كل منها أن يتسلق جدار الحروف وينبثق من أيّ مكان ليُصافح يدَ الشعور فيك وملحمةُ الخريف ولكنها سُرعان ما تغليّ كلما مضيتُ في سطورك .. حينها تصنت وتُدركَ أن يد الوصف عندي لا تُباهي يد الإبداع فيك .. ها أنا انتهيت ولا أجد ما يصف !

محمد يقول...

جميل ..

قوس قزح يقول...

صباح الخير آمال
هنيئاً لخريف مدينة باريس بمثلك يكتب مشاعر الفصول
شدتنى كلماتك كثير كثير أيتها المبدعة ..
أطللت على باريس من فوق ونزلت الى طرقاتها وانا أقرأ كلماتك

لك أجمل الصباحات ..

أمال يقول...

إن كان هناك ما أقوله.. فقد اشتقت لحرفك أمال ولغتك العذبة
دام قلمك راقيا أيتها المبدعة

علي محمود الكاتب يقول...

أتيت الى هنا مصادفة ولكني وجدت ما يستحق القراءة
رائع هذا الابداع الجميل
تقبلي تحياتي

ام مرام يقول...

الخريف..عشقي الذي بدأ ذات يوم ولم ينتهي..
فيه امتزاج عجيب لكل المتناقضات..برد..دفء..حزن وفرح..ولون لذيذ يختص به دون غيره من فصول..
ابدعت آمال...

محمود الجوهري يقول...

كل ما ادخل مدونتك ولا يمر شهرا الا وانا في معطفها وحول جمالها ولكن ما يعجزني اني لا اعرف كيف اتحدث اليكي لاني وصدقا عيني تبكي مما اقرا واشاهد في راحة في مدونتك اعزريني عن عدم الكتابة فانا رجلا اشاهد ما تكتبين من اعلي قمم العاشقين ولا اعرف كيف اقول او احدثك اعزريني

أحلى حاجة دوت كوم يقول...

اسلوب سلس و احساس مرهف

eagle Ennassirri يقول...

جيد ما كتب هنا ...اعجبني

شات صوتي يقول...

مشكووور اخوي

TotoSalcom يقول...

حلوه اووووووووى

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More